السجن 15 سنة لـ 3 إخوة متهمين بقتل شقيقتهم لشكهم في سلوكها بالفيوم

الإثنين, 16 يناير 2023, 2:08 م

 

امل كمال
قضت محكمة جنايات الفيوم، منذ قليل، برئاسة المستشار خالد محمد عضوية المستشارين محمد علي وأحمد علاء الدين، بمعاقبة الأشقاء الثلاثة المتهمين بقتل شقيقتهم في الفيوم، بالسجن 15 عاما.

وشهدت الجلسة مرافعة هيئة الدفاع عن المتهمين، حيث قال المحامي إنه لا يوجد أي إصابات أو أي مقاومة من قبل الفتاة المجني عليها، أي أنه لا يوجد أي شبهة جنائية، مؤكدا أن اعترافات المتهمين في التحقيقات جاءت نتيجة الضغط.

فيما قال والد المتهمين، إن أبنائه الثلاثة لم يرتكبوا جريمة القتل، وأن ابنه إبراهيم كان معه في الأرض الزراعية وقت الجريمة، وهشام كان مع عمه الذي ذهب للصلح بينه وبين زوجته، وحسام كان في عائد من عمله في القاهر ونائم في المنزل.

وشهدت الجلسة انهيار والدة المجني عليها، الذين قبّلوا يديها من داخل الحبس، وظلت تبكي مرددة: «ولادي كلهم ضاعوا مني».

وكانت ثاني جلسات محاكمة 3 أشقاء، انطلقت صباح اليوم، على خلفية اتهامهم بقتل شقيقتهم لشكهم في سلوكها، وعقدت الجلسة برئاسة المستشار خالد محمد عضوية المستشارين محمد علي وأحمد علاء الدين.

تعود تفاصيل الواقعة عندما تلقى اللواء ثروت المحلاوي، مساعد وزير الداخلية مدير أمن الفيوم، إخطارا من العميد محمد ثابت عطوة مأمور مركز إطسا، بوفاة فتحية س أ – 18 عاما – ومقيمة بنجع يعقوب التابع لقرية القاسمية بمركز إطسا، ويشتبه في الوفاة جنائيًا، وعلى الفور كلف اللواء حسام الدين أنور مدير البحث الجنائي بتشكيل فريق بحث لكشف ملابسات الواقعة وسرعة القبض على المتهمين المتورطين بالواقعة.

واعترف الأشقاء الثلاثة أمام فريق البحث خلال التحقيقات بعد القبض عليهم، بأن شقيقها الأول اتفق ويدعى حسام – 26 عاما، وتوأمها هشام، وإبراهيم – 22 عاما، وجميعهم عمال، فيما بينهم على التخلص من شقيقتهم الصغرى لشكهم في سلوكها، وخروجها المتكرر والمستمر من المنزل بشكل ملحوظ، مستغلة غيابهم في أثناء ذهابهم للعمل بالحقول الزراعية.

فعزم جميعهم النية للتخلص منها، حيث استغلوا دخولها دورة المياه بالمنزل، وقام شقيقها الأول بتوثيقها من قدميها، وإلقاء مياه عليها، بينما قام الشقيقان التوأم بوضع سلك كهرباء بقدميها ولم يتركوها إلا بعد أن فارقت الحياة، في حين حاولت والدة الفتاة وتدعى “ص ش م” 63 عاما الادعاء بأن ابنتها توفيت بماس كهربائي في أثناء قيامها بالوقوف أمام غسالة كهربائية، عند سؤال المستشفى والنيابة العامة لها.

وجرى القبض على الأشقاء الثلاثة، الذين اعترفوا أمام فريق البحث بأنهم وراء وفاة شقيقتهم الصغرى، وأحيل المتهمون لعمرو مصطفى وكيل أول نيابة أطسا، حيث مثّلوا الجريمة داخل منزلهم بنجع يعقوب التابع لقرية القاسمية، والذي قرر حبسهم 4 أيام على ذمة التحقيقات.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الشارع نيوز