وزيرا “التعليم” و”السياحة والآثار” يناقشان رفع الوعي السياحي والأثري وتعزيز أخلاقيات السياحة بين طلاب المدارس


أمل كمال

استقبل الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، اليوم بديوان عام الوزارة، الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، وذلك لمناقشة عدد من ملفات التعاون بين الوزارتين وخاصة فيما يتعلق بزيادة الوعي السياحي والأثري وتعزيز أخلاقيات السياحة بين طلاب المدارس.

وفي بداية الاجتماع، رحب الدكتور طارق شوقي بالحضور، مؤكدًا حرص الوزارة على الاهتمام بزيادة الوعي الطلابي بأهمية قطاع السياحة والآثار والعمل على تطبيق أخلاقيات السياحة وخاصة بين الأجيال القادمة.

وأشار شوقي إلى أن ذلك سيساهم فى تحفيز الطلاب لمعرفة المزيد عن مجال السياحة والآثار والتاريخ المصري الفرعوني القديم وخلق شغف لديهم فيما بعد للتعرف أكثر بهذا القطاع، وهو ما يتماشى مع الهدف الأشمل لنظام التعليم الجديد 2.0.

وأوضح أن وزارة التربية والتعليم تسعى نحو إدراج المواد المعرفية والتوعوية ضمن مناهج التعليم بمرحلة التعليم الأساسي، بهدف توضيح كيفية التعامل مع السائحين والترحيب بهم كضيوف فى بلدنا، وغرس قيم ثقافة تقبل واحترام الآخر لدى النشء في مرحلة رياض الأطفال ومرحلة التعليم الأساسي، ومراجعة المناهج الدراسية الخاصة بمدارس التعليم الفني والفندقي والسياحي بهدف تحديثها، فضلاً عن نشر عدد من مواد التوعية على بنك المعرفة EKB والقنوات التعليمية والمنصات الإلكترونية التي أطلقتها الوزارة.

من جانبه قال الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، أن الوزارة تعمل على تنشيط حركة السياحة الداخلية من خلال تنظيم رحلات لطلاب المدارس للمحافظات السياحية المختلفة، بالإضافة إلى إقامة أنشطة سياحية وأثرية وبرامج توعوية لرفع الوعى السياحي والأثري لدى كافة فئات المجتمع من الشباب، وكبار السن، وطلاب المدارس والجامعات، وذوى الاحتياجات الخاصة.

وأكد الوزير على أهمية تعلم أخلاقيات السياحة وكيفية التعامل مع السائح، لما لهما من أثر بالغ الأهمية فى تكوين صورة ذهنية إيجابية عن المقصد السياحى المصرى ويساهم فى زيادة تنافسية القطاع.

وأشار وزير السياحة والآثار إلى أن اجتماع اليوم يأتى فى إطار تعزيز المساعي المبذولة من جانب الدولة واهتمام القيادة السياسية بترسيخ مبادئ الوعي السياحي، ونشر أخلاقيات السياحة بين كافة شرائح المجتمع المصري للإلمام بمدى أهمية قطاع السياحة ودوره فى دعم الاقتصاد القومي، موضحًا أن الوزارة لديها العديد من البرامج والأنشطة التوعوية المختلفة مثل “برنامج سفير السياحة” و ” برنامج إعرف بلدك” والتي تساهم في نشر التوعية السياحية والأثرية بين طلاب المدارس.

وتطرق الاجتماع إلى مناقشة طرق التعاون المختلفة بين الوزارتين للعمل على تعزيز وتبادل الخبرات للمساهمة في زيادة المعرفة والتوعية السياحية والأثرية بين طلاب المدارس.

حضر الاجتماع من وزارة التربية والتعليم الأستاذة شيرين حمدي المشرف على قطاع مكتب الوزير، والدكتورة راندة شاهين رئيس قطاع التعليم العام، والدكتورة نوال شلبي مديرة مركز تطوير المناهج، والأستاذة إلهام إبراهيم رئيس قطاع الخدمات والأنشطة، ومن وزارة السياحة والآثار الأستاذة يمنى البحار مساعد الوزير للشئون الفنية، الدكتورة سها بهجت مستشار الوزير للتدريب، والدكتورة رشا كمال مدير عام إدارة التنمية الثقافية والتواصل المجتمعي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *