وزارة الصحة المصرية تنفي مجددًا رصد أي حالات مشتبه في إصابتها بـ فيروس كورونا المستجد

كامل شحاتة

نفي الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، ما يتم تداوله في عدد من وسائل الإعلام، ومواقع التواصل الاجتماعي، حول استعداد الوزارة لتحويل حالتين مشتبه في إصابتهما بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) إلى مستشفى النجيلة لعزلهما لمدة 14 يومًا، مؤكدا أن هذا عارِ تمامًا من الصحة.

وأكد “مجاهد” ، مجددًا عدم رصد أي حالات مصابة أو مشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد بجميع محافظات الجمهورية، مشيرًا إلى أنه فور الاشتباه بأي إصابة سيتم الإعلان عنها فورًا، بكل شفافية طبقًا للوائح الصحية الدولية، وبالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية.

وقال” مجاهد” إن الوزارة تواصل رفع درجات الاستعداد القصوى في جميع المنافذ والمطارات على مستوى الجمهورية ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس “كورونا المستجد”، مؤكدًا اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية لمنع تسلل الفيروس داخل البلاد.

وأهابت وزارة الصحة والسكان بوسائل الإعلام المرئية والمقروءة والمسموعة، ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة الشديدة في نشر الأخبار والرجوع للمصادر الرسمية قبل تداول أي أخبار تثير القلق والفزع لدى المواطنين.

أضف تعليق