ندوة بعنوان “أهمية المباعدة بين فترات الحمل” بغرب الاسكندرية

الأربعاء, 10 مارس 2021, 2:41 م

 

 

في اطار فعاليات الحملة التي اطلقتها الهيئة العامة للاستعلامات تحت شعار ” فكر واختار تنظيم الاسرة احسن قرار” للتوعية باهمية تنظيم الاسرة نظم مركز إعلام غرب الأسكندرية ندوة بالتعاون مع منطقة غرب الطبية بعنوان “أهمية المباعدة بين فترات الحمل” بمركز طب الاسرة بالقباري، وأدار الندوة اماني محمد أخصائي الإعلام بالمركز ، وافتتح الندوة مجدي الغريب مدير المركز، حيث أوضح أهمية المباعدة بين فترات الحمل من أجل صحة الأم والطفل والجنين واستقرار الأسرة، ثم تحدثت الدكتورة ريهام نبيل مدير تنظيم الأسرة بمنطقة غرب الطبية عن دور مراكز طب الاسرة في تقديم الخدمات الطبية للمرأة ، واكدت علي أهمية المباعدة بين فترات الحمل للحفاظ على صحة الأم والطفل خاصة أن الحمل المتكرر له العديد من الأضرار الصحية على الأم اهمها فقدها نسبه كبيرة من الكالسيوم والحديد ، مما يؤدي إلى إصابتها بهشاشة العظام وضعف وآلام الظهر والحوض إضافة إلى الأنيميا وقد يعرضها للعديد من الأمراض التناسلية مثل سقوط الرحم والتهابات عنق الرحم  كما يؤدي إلى نزيف وتسمم الحمل، وأن تقارب الولادات يجعل الأم عاجزة عن رعاية زوجها وبيتها وأولادها ويجعلها غير قادرة على العناية بنفسها وصحتها،كما أكدت الدكتورة ريهام على ضرورة أن تحرص كل أم حامل على المتابعة الدورية لحمايتها هي وطفلها من التعرض للمخاطر الصحية أثناء الولادة وبعدها، وأكدت أيضًا على أهمية الرضاعة الطبيعية للأم في أنها تحميها من الإصابة بسرطان الثدي والرحم، كما أنها تزيد من مناعة الطفل لوجود أجسام مضادة في لبن الأم وفي ختام كلمتها، أوضحت أهمية استخدام وسيلة من وسائل تنظيم الأسرة للمباعدة بين فترات الحمل بالتشاور مع الطبيب لاختيار الوسيلة التي تناسبها وحسب سن الأم وحالتها الصحية حتى لايحدث حمل غير مرغوب فيه ويضر بصحتها وصحة الطفل الرضيع  ، وان وسائل تنظيم الاسرة تقدم مجانا بالوحدات كما يتم تركيب اللولب اثناء الولادة القيصرية .

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.