ملامح شركة الكهرباء بالعاصمة الإدارية الجديدة.

السبت, 6 فبراير 2021, 10:06 ص

امل كمال

تسعى وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، حاليا لإنشاء شركة توزيع كهرباء جديدة خاصة بالعاصمة الإدارية الجديدة، نظرا لأنها تمثل 3 أضعاف مساحة محافظة القاهرة، ليصبح إجمالى عدد شركات توزيع الكهرباء 10 شركات بدلا من 9 شركات، خاصة وأن شبكات نقل وتوزيع الكهرباء بالعاصمة الإدارية الجديدة ستكون ذكية وبأحدث التقنيات التى تقوم أعلى مستوى من الجودة.
وكشف مصدر مسئول بوزارة الكهرباء والطاقة المتجددة ، أن الوزارة تسعى لإنشاء شركة توزيع كهرباء جديده لتكون مسئولة عن العاصمة الإدارية الجديدة ، كاشفا أنه سيتم ضمها للشركة القابضة لكهرباء مصر ليصبح اجمالى عدد شركات توزيع الكهرباء بجميع أنحاء الجمهورية 10 شركات.
وأشار المصدر ، فى تصريحاته الصحفية  إلى أن تصميم المبانى بالعاصمة الإدارية الجديدة سيعتمد بشكل كامل على إنشاء محطات خلايا فوطوفولتية اعلى أسطح المباني لتوليد الكهرباء من الشمس، خاصة و أن موقع العاصمة الإدارية الجديدة يتميز بالسطوع الشمسي.
وأوضح المصدر أنه سيتم إنشاء خطوط نقل جهد 220 كيلو فولت تحت الارض داخل نوع مواسير معزولة بأعلى جودة ، موضحا أنه لن يتم إنشاء اى أبراج لنقل الكهرباء داخل العاصمة الإدارية الجديدة.
ومن جانبه ، أكد الدكتور أيمن حمزة المتحدث باسم وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة أنه جاري العمل حاليا على إنشاء وتحديث عدد 6 مراكز تحكم إقليمية بشبكة نقل الكهرباء بكل مناطق (مصر الوسطى، ومصر العليا، والقناة، والقاهرة، والاسكندرية، والدلتا).
 وأوضح حمزة فى تصريحاته الصحفيه ، أن الوزارة وقعت عقدا لإنشاء مركز التحكم القومي في الطاقة للشبكة الكهربية القومية الموحدة بالعاصمة الإدارية الجديدة وتبلغ التكلفة الاستثمارية للمشروع ما يعادل حوالي 840 مليون جنيه مصري ويتم التمويل من المصادر الذاتية للشركة المصرية لنقل الكهرباء، يهدف المشروع الى تطوير مراقبة وتشغيل الشبكة الكهربية الموحدة على مستوى جمهورية مصر العربية بإجمالي عدد 228 محطة منها عدد 72 محطة إنتاج طاقة كهربية من مصادر مختلفة بقدرة إجمالية 59,5 جيجاوات للحفاظ على استقرار وتوزيع الطاقة الكهربية على الشبكة الموحدة بالشكل المناسب والآمن طبقا للمواصفات القياسية العالمية.
الجدير بالذكر أن العاصمة الإدارية الجديدة تقع على حدود مدينة بدر فى المنطقة المحصورة بين طريقى القاهرة/السويس والقاهرة/العين السخنة شرق الطريق الدائرى الإقليمى مباشرة، بعد القاهرة الجديدة ومشروعى مدينتى ومدينة المستقبل ، وتستهدف وزارة الإسكان تنفيذ 25 ألف وحدة سكنية فى الحى السكنى.
وتبعد العاصمة الإدارية الجديدة حوالى 60 كيلومترا من مدن السويس والعين السخنة وأيضا 60 كيلو متراً عن قلب القاهرة ، و تقع  مساحة مشروع العاصمة الإدارية 168 ألف فدان أى ما يعادل مساحة سنغافورة و يتضمن مشروع العاصمة الإدارية الجديدة منطقتى تجمع محمد بن زايد الشمالى ومركز المؤتمرات، ومدينة المعارض، والحى الحكومى والحى السكنى والمدينة الطبية والمدينة الرياضية والحديقة المركزية والمدينة الذكية ، و يستهدف المشروع جذب حوالى 7 ملايين نسمة فى المرحلة الأولى فقط.
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.