محافظ البحيرة يلتقي بعمد و مشايخ قرى مراكز المرحلة الثالثة من المبادرة الرئاسية ” حياة كريمة “

 

حسنى عبدالتواب 

 

أكد اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة على أهمية مبادرة فخامة السيد عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية ” حياة كريمة ” كمشروع قومي عملاق يهدف إلى تحسين الظروف المعيشية للفئات المجتمعية الأكثر إحتياجاً

و تمكينها من الحصول على كافة الخدمات الأساسية و توفير فرص عمل و تعظيم قدراتها الإنتاجية بما يسهم في تحقيق حياة كريمة لهم فى ضوء التنمية الشاملة و البناء المستمر الذى تشهده جميع القطاعات.

 

جاء ذلك خلال لقاء اللواء المحافظ اليوم بحضور الدكتورة نهال بلبع نائب المحافظ و اللواء محمد شوقي بدر السكرتير المساعد و عدداً من أعضاء مجلسي النواب و الشيوخ بالعمد و مشايخ القرى و رؤساء المدن الست المعنية الخاصة بالمرحلة الثالثة من المبادرة الرئاسية ” حياة كريمة ” لتطوير الريف المصري المزمع إنشاؤها بعدد 6 مراكز هى دمنهور و كفر الدوار و أبو حمص و حوش عيسى و أبو المطامير و وادي النطرون بإجمالي 42 قرية رئيسية و 207 وحدة قروية و أكثر من 3900 تابع.

 

و أكد اللواء المحافظ خلال اللقاء على أن المشروعات المزمع تنفيذها تأتى بالتوافق مع الإحتياجات و المتطلبات لأهالي تلك القرى مؤكداً أن مراحل المبادرة لابد أن تكتمل بتكاتف الدولة مع المواطنين و المسؤلين مع العمد و المشايخ حيث شهدت المرحلة الأولى للمبادرة الرئاسية ” حياة كريمة ” نجاح كبير و هو ما ظهر جلياً بتنفيذ 92 مشروع متنوع بالقرى الثمان المستهدفة بتكلفة تجاوزت 350 مليون جنيه.

 

كما أشاد المحافظ بالتوافق المجتمعي بين الحضور التى بهم و بكافة أبناء الوطن تكتمل اللوحة الوطنية فى ظل القيادة الحكيمة لفخامة السيد الرئيس مشيراً أن البحيرة و مواطنيها كانت و ستظل عند حسن الظن بها و التى تحركها الدوافع الوطنية و العمل نحو البناء و تحقيق مستقبل أفضل و واعد مشرق لهم و بهم و تنفيذ كافة المشروعات المقررة على الوجة الأمثل وفقاً للبرامج الزمنية و المواصفات الفنية المقررة لتلبية طموحات و إحتياجات المواطنين كما أكد الحضور أنهم مع الدولة و مشروعاتها الوطنية و القومية و أنهم دائماً و أبدأ خلف القيادة الحكيمة و الحكومة المخلصة للعمل على تلبية إحتياجات و مطالب المواطنين.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *