كيف تتعامل المرأة مع الاطفال الاشقياء فى سن مبكر

كتبت بسنت قاسم

تجد الأمهات كثيراً من الصعوبات التى تواجهها فى التعامل مع أطفالها خاصة عندما يكونوا عنيدين وأشقياء ولا يسمعوا كلام أبائهم ولكن المشكلة هنا تكمن فى كيفية تعامل الأم أو الأب مع أطفالهم بحيث يظنون أنهم هكذا يتصرفون التصرف الصحيح فى تعاملهم مع أطفالهم ولكن للأسف يكون التصرف عكسي بحيث يزداد عناد الأطفال أكثر و أكثر .
إليكِ عدة طرق لكيفية تعاملك مع أطفالك بطريقة صحيحة :

١_ أحرصي دائماً على جعل علاقتك مع طفلك علاقة صداقة بحيث تستطعين التعامل معه بطريقة صحيحة بدلاً من العصبية دائماً عليه حيث توجيه العصبية الزائدة على طفلك تجعله يزداد فى العناد أكثر و أكثر

٢_ تحدثي مع طفلك كثيراً بحيث تكونى كسرتى حاجز الخوف معه وتكونى نزلتى لمستوى عقلية طفلك حتى تستطيعى أن تفهمى بوضوح مشاكله و تستطيعى التصرف معه وأعطيه دائما أسباب مقنعة ومنطقية لكل الجدل الذي يدور فى رأسة من أسئلة .

٣_لا تصرخى فى وجه طفلك حتى لا تغرسي مشاعر الخوف فى نفسه ف تزايده تمرد دائماً وتشتته وتسبب له الاحساس بعدم الثقة فى ذاته

٤- لا تخوّف طفلك أبداً، فكثير من الآباء يخوفون أطفالهم من العفاريت و اللصوص وغيرها، كقولهم: إذا لم تفعل كذا فإن اللص سيأتي و يأخذك عقاباً لك. هذا الفعل خاطئ جدا ولا يساعد في التربية إطلاقاً، ولنفترض أن الطفل فعل ما كنت تحذره منه، ولم يحصل له ما توعدته به فإنه حينها لن يصدقك، ولن يثق بك نهائياً، مما يؤدي أيضاً لمشاكل نفسية كالخوف والرهاب.

٥_لا تكذب على طفلك فذلك يجعله يشعر بعدم الثقة بك حيث لا تلقي وعود كاذبة على طفلك ثم تقوم ب إلغاءها مراراً وتكراراً وحاولى مكأفاه طفلك عندما يسمع لكلامك و إعطاءه مكأفاه تحفزه وأيضاً عقاب بسيط عندما يخطئ حتى يستطيع التعلم من خطأه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *