كشف غموض العثور علي جثة طفل داخل كرتونة بأسيوط والسبب؟

اسماء عباس 

 

تمكنت  الأجهزة الأمنية بمحافظة أسيوط، من  حل لغز العثور على جثة طفل

يبلغ من العمر 19 شهرًا، داخل كرتونة بمنزل مهجور بقرية البلايزة التابعة لمركز أبوتيج.

وقد تلقى اللواء أسعد الذكير، مساعد وزير الداخلية مدير أمن أسيوط، إخطارًا من اللواء منتصر عويضة، مدير المباحث الجنائية، بورود بلاغ للعميد محمود عيسى مأمور مركز أبوتيج، بالعثور على جثة رضيع يدعي “حسام.م.م” موضوعه في كرتونة داخل منزل مهجور بقرية البلايزة.

بتشكيل فريق بحث بقيادة المقدم محمد عطية، رئيس مباحث مركز أبوتيج، وبتفريغ الكاميرات، جرى رصد سيدة تحمل كرتونة، وسارت بها مسافة طويلة إلى أن تركتها في المنزل المهجور.

توصلت التحريات، إلى أن السيدة تدعى “ش.ع.ع” ٥٤ عامًا، ربة منزل، وتبين أنها جارة أسرة الضحية، وبضبطها، وبمواجهتها اعترفت أن الطفل كان يمشي داخل منزلها ووضع رأسه في إناء لإعداد العجين “عجانة” فسقط في المياه ومات غرقا.

وأضافت، عندما شاهدت الجثة خشيت من اتهامها بقتله فقررت التخلص من الجثة فوضعتها داخل كرتونة وألقتها بمنزل مهجور بجوار منزل أسرتها وتركت الكرتونة.

جرى تحرير المحضر اللازم بالواقعة، والعرض على النيابة العامة لاستكمال التحقيقات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *