رئيس مجلس قروي تله للشارع نبوز نعمل جاهدين على التنفيذ السليم لخطة الدولة ليكون المنتج تقديم خدمة متميزة للمواطن المصرى

الإثنين, 11 يناير 2021, 3:09 م
حوار كامل شحاته
فى حوار ثرى يشمل معظم الموضوعات المطروحة والتساؤلات التى تشغل معظم المواطنين بمجلس قروى تلة بكل القرى والنجوع التابعة دارت عدة تساؤلات مع الاستاذ الفاضل محمد محمود رئيس المجلس واجاب عليها بكل شفافية مما بخدم مصلحة المواطن اولا واخيرا ويحافظ على المال العام تخطيطا وتنفيذا فى ظل مشاركة مجتمعية فعالة
ا محمد كلمنا عن الخدمات التى تقدمها الوحدة المحلية فى مجالات النظافة والصرف والرصف فى ظل اهتمام القيادة السياسية لرصف الطرق وانشاء الكبارى بجانب دعمها للصرف الصحى كمشروعات عاجلة للقرى؟
_نفيذا لرؤية القيادة السياسية والخطط الموضوعة لرصف الطرق فهى خطة استثمارية يتحدد لكل قرية ميزانية وبناءا عليه تشكل لجنة ويتم التنفيذ بناءا على الإمكانيات المتاحة بجانب المشاركة المجتمعية الممثلة فى توعية المواطنينوحسهم على الوقوف بجانب الدولة في تقديم يد العون على سبيل المثال وليس الحصر طريق قرية صفط الشرقية الممتد من القرية شمالا حتى الطريق الدائرى وكذلك نفس الطريق الممتد من الصحراوى الدائرى إلى تقاطع طريق تلة وطوه ففى هذه الحالات وجدنا كوحدة محلية مساندة لا مثيل لها من المواطنين عندما قمنا بابلاغهم بانه يجب ان يتم توسيع الطريق فبدلا من عرض الطريق 6 قمنا بالتواصل مع المواطنين الذين لم يبخلوا علينا باستقطاع جزء من الاراضى الخاصة بهم التى يمر بها الطريق وقمنا بتوسيعه ليصبح 8 متر عرض وتم التأسيس والتنفيذ السليم باتساع يسمح بالاتجاهين مماييسر حركة السيارات شمالا وجنوبا ومما يرسخ لقواعد وقيم مجتمعية
تتناسب مع الزيادة السكانية مستقبلا ونتفادى الحوادث لاتساع الطريق وسهولة حركة المارة عليه
_بالنسبة لحوادث الطرق خاصة الطريق الصحراوى تقاطعات القرى على الطريق الدائرى وقد كان هناك عدة مطبات عند كل تقاطع وتم ازالتها فى وقت سابق منذ أن توليت رئاسة مجلس قروى تلة وشغلى الشاغل حل تلك المعضلة لانه هناك قرارات بعدم وجود مطبات على الطرق السريعة وقد خاطبنا عدة جهات بهذا الشأن كمطلب جماهيرى لسكان تلك القرى لحل تلك المشكلة وتم التنسيق مع وحدة مرور المنيا لعمل مطبات بمواصفات يحددها المرور لتقلل من السرعة عند تقاطعى قرية صفط الشرقية والمحيط
ا محمد ننتقل لدور المجلس القروي فينا يتعلق بالصرف والنظافة ورؤيتكم فى هذا ؟
_الصرف والنظافة مرتبطين ارتباط وثيق خاصة فى القرى التابعة لمجلس قروى تلة نظرا لأن تلك القرى يغلب عليها تربية الماشية وعدم ثقافة الوعى لدى المواطن من خلال عدم الفصل بين المخلفات الآدمية والمخلفات الحيوانية وهذا يعوق عمل المجلس من خلال الإمكانيات والفرز بين المخلفات ومايترتب عليه تلوث البيئة والمجلس فى هذا الشأن بجانب عمل محاضر للمعتدين بالقاء القمامة يسعى جاهدا لتقديم مقترحات ويطرحها على مؤسسات المجتمع المدنى للمشاركة المجتمعية فعلى سبيل المثال فى قرية صفط الشرقية يوجد قطعتين أملاك دولة وتم عمل اجتماع بالمشاركة مع ممثلى الجمعيات الأهلية بحيث يتم الفرز والفصل بين المخلفات الآدمية والمخلفات الحيوانية ويسهل على المجلس رفع تلك المخلفات بالامكانيات المتاحة
فنحن كوحدة محلية نقوم بالعمل على اربع ورديات نظافة يوميا على مدار ال 24 ساعة في القرية الام تلة
مع مراعاة باقى القرى ولدينا جدول تشغيل يومى نقوم بتنفيذه
اما بالنسبة للصرف الصحى فنحن الان بصدد تشغيل محطة صفط الشرقية بعد الانتهاء من الاعمال الخاصة بها وكذلك اعتمدنا مكان اخر للعمل محطة رفع لتغطية قرية صفط الشرقية كافة بشبكة صرف صحى
وف نفس الاطار بصدد تنفيذ محطة رفع صرف صحى بعزى شفيق التابعة لقرية تلة وننتظر من الجهات القانونية نزع ملكية قطعتين اراضى لكى يتم تنفيذ المحطو
مقترحاتكم لتطوير الخدمات داخل قرى الوحدة المحلية ؟
أية مقترحات لابد وأن تنبع فى أطار الإمكانيات المتاحة فهناك عدة متطلبات للوحدات المحلية من أهمها توفير مواد بترولية على الأسعار الحالية بجانب توفير حوافز ومكافأت للعاملين المتميزين تشجيعا لكفاءة الأداء أما المقترحات فتتمثل التوعية الملحة لمواطنين القرى بالفصل بين المخلفات الآدمية ومخلفات الحيوانات والفصل بينها وبين المياه مما يمثل عبئ على المجلس فى رفعها مستقبلا باذن الله إحلال وتجديد كوبرى المحيط كل هذا يتوقف على الامكانيات المتاحة لدينا
وبسؤال السيد / خالد غريب مدير وحدة المتغيرات المكانية بالقرية عن المخالفات التى يتم رصدها عن طريق وحدة المتغيرات ودور المجلس فى التوعية بتقديم التصالحات
ذكر اما بالنسبة للمتغيرات المكانية قامت الدولة بوضع منظومة دقيقة في رصد كافة المخالفات وكانت محافظة المنيا هى السباقة في هذا الاطار لما بذله كلا من معالى السيد الوزير محافظ المنيا ونائبه الدكتور محمد محمود ابو زيد في وضع منظومة متكاملة يتم من خلالها رصد اى متغير مكانى يحدث على الارض عن طريق صور الاقمار الصناعية فهو عمل لا دخل للانسان فيه يعتمد على التكنولوجيا والاسلوب العلمى في رصد كافة المخالفات والحد من تأكل البقعة الزراعية للدولة المصرية وقمنا من طرفنا كوحدة محلية بتوجيه توعية لكافة المواطنين داخل قرى الوحدة المحلية فقد قام مركز المعلومات من شباب وفتيات بالذهاب الى منازل المواطنين وتوعيتهم بايجابيات التصالح وتصحيح المسار من وضع مخالف للقانون لوضع يتماشى مع القانون في ظل الايجابيات العائدة من قانون التصالح وكذلك للحفاظ على الثروة العقارية وحققنا بفضل الله شوطا كبيراً في ذلك لا اخفى عليك سرا ان ما يعادل 95 % تقريبا من المخالفين تقدموا للتصالح وهو امر مبشر جدا بالنسبه لنا لما يترتب على ذلك من تحقيق وضع قانونى يتلائم ويتماشى مع حياة المواطن من ناحية ومع سياسة الدولة في القضاء على العشوائيات والبناء المخالف من ناحية اخرى

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.