رئيس أكاديمية البحث العلمي: التحالفات القومية كلمة السر في تعميق التصنيع المحلي

كتبت: د. سمية النحاس

في كلمته أثناء إفتتاح المؤتمر الدولي الرابع لتحليه المياة تحت عنوان “مستقبل تحلية المياة في مصر والشرق الأوسط” بحضور الأستاذ السيد القصير وزير الزراعة وإستصلاح الأراضي ، والدكتور مهندس محمد العصار وزير الإنتاج الحربي.

أوضح د. محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا أن الأكاديمية قامت بإنشاء تحالف وطني لتعميق التصنيع المحلي في صناعة تحلية المياة ، ويركز التحالف على تقديم حلول إبتكارية في مجال المياة وتوطين وصناعة تحلية المياة وزيادة نسبة المكون المحلي ، وينسق أعمال التحالف الأستاذ الدكتور حسام شوقى بمركز بحوث الصحراء ، ويضم التحالف عدة جهات من الجهات الفاعلة في قطاع تحليه المياة في مصر وهم جامعة أسيوط ، الإسكندرية ، الجامعة البريطانية ، مركز بحوث الصحراء ، مركز التميز العلمي والتكنولوجي بوزارة الإنتاج الحربي ، مركز دراسات وتحلية المياة بجامعة الإسكندرية ، مصنع صقر ، الشركة العربية للطاقة المتجددة ، شركة قها للصناعات الكيماوية ، الشركة القابضة لمياة الشرب والصرف الصحي ، ويتجاوز تمويله 13 مليون جنيه .

وأضاف صقر أنه بالإضافة إلى التحالف ومن خلال الخطة التنفيذية لإستراتيجية العلوم والتكنولوجيا والإبتكار تدعم الأكاديمية تنفيذ 19 مشروعا في البحوث والتطوير والابتكار وتعميق تصنيع محلى بهدف توطين صناعة تكنولوجيا تحلية المياة وبلغ إجمالى الدعم لهذه المشروعات 30 مليون جنيه .

وأشاد صقر بالتعاون الحالي بين وزارات الدولة المختلفة لتحقيق أهداف مشتركة حيث إنتهى عصر الجزر المنعزلة وأصبح التكامل والتعاون هو السمة المميزة للأداء الحكومي ، وتحالف اليوم خير دليل ووجه شكر خاص لوزارة الإنتاج الحربي والهيئة القومية للإنتاج الحربي ومركز التميز العلمي على الدعم غير المحدود والمعاونة في تحويل مخرجات البحث العلمي إلى منتجات صناعية ، حيث كانت تمثل هذه المرحلة الحلقة المفقودة والخبرات غير المتوفرة في المجتمع الأكاديمي ، وسنحتفل جميعا كشركاء في أكتوبر القادم بدخول أول محطة تحلية مياة متحركة تعمل بالطاقة الشمسية سعة 21 متر مكعب تصنيع محلي من إنتاج مصانع الإنتاج الحربي ، وستدخل الخدمة في منطقة حلايب .

وفي ختام كلمته أكد صقر أن الأكاديمية أطلقت برنامج دعم التحالفات التكنولوجية وهو البرنامج الأكبر لربط الجهات البحثية والجامعات بالمجتمع الصناعي ومؤسسات المجتمع المدني للوصول إلى منتجات وطنية تعمل على تخفيف العبء عن كاهل الدولة ، وعددها 15 تحالف بتمويل يقرب من 175 مليون جنيه يشارك فيها 135 شركة و55 جامعة ومركز بحثي و18 وزارة وهيئة حكومية و20 منظمة مجتمع مدني ، وهو البرنامج الأول والأكبر على الاطلاق الذي يعتمد على طرق علمية سليمة تستند إلى خبرات وتجارب الدول المتقدمة لربط البحث العلمي بالصناعة وإنتاج تكنولوجيات جديدة وتعميق التصنيع المحلي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *