بحر من الدم يحتاج قرية في إندونيسيا::

الإثنين, 8 فبراير 2021, 7:33 م

.

كتب: اسلمان فولى

تداول رواد السوشيال ميديا عبر مواقع التواصل الإجتماعي صورًا لغرق قرية إندونيسية، بمياه لونها أحمر، لتزيد التساؤلات حول المياه التي شبهها البعض ببحيرات الدم.

وفاضت مياه نهر بقرية إندونيسية فغطتها باللون الأحمر الداكن، بعدما اجتاحت فيضانات مصنعًا قريبا منها لأصباغ الباتيك.

وفن الباتيك، هو فن آسيوي شهير في أندونيسيا، والهند، الصين، واليابان، وهو إحدى طرق صباغة القماش، والتي تعتمد على تغطية القماش المراد طباعته بطبقة من الشمع الساخن، وبعد جفافه على القماش يفرغ الشمع بالرسومات المطلوبة، وتصبغ الفراغات بالألوان.

.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.