المتهم بتكوين شبكة دعارة في القليوبية: الشغلانة فلوسها كتير وكنا عايزين نعمل ثروة كبيرة

الحسيني

كوّنا صفحة على الفيس بوك لاستقطاب راغبى المتعة الحرام..

الشغلانة فلوسها كتير وكنا عايزين نعمل ثروة كبيرة.. بهذه الكلمات بدأ المتهمون بتكوين شبكة للدعارة بشبرا الخيمة أقوالهم خلال التحقيقات التى أجريت معهم.

وقال الزوج إنه كوّن من زوجته شبكة لأعمال الدعارة حيث كانا يقومان باستقطاب راغبي المتعة من خلال الاتصال بأرقام عشوائية والترويج عبر الفيس بوك والاتفاق معهم لممارسة الرذيلة مقابل مبالغ مالية وصلت من 1500 جنيه إلى 2000 جنيه فى الساعة.

وتابع الزوج أنه اتفق مع سيدتين على الانضمام إلى الشبكة وإقامة حفل جنسي جماعي داخل شقته بشبرا الخيمة مقابل الحصول على أموال كثيرة وتكوين ثروة مالية فى أسرع وقت.

حيث كان يحاسب الفتيات حسب المجهود وساعات ممارسة الجنس مضيفاً: “كنت أقوم بإرسال صور الفتيات للزبون لاختيار التي يرغب بها قبل حضوره الشقة لممارسة الدعارة”.

وألقت أجهزة الأمن بالقليوبية القبض على عاطل وزوجته لإدارتهما شبكة للدعارة واستقطاب السيدات والرجال راغبي المتعة لممارسة الرذيلة في شقتهما بدائرة قسم أول شبرا الخيمة حيث تم ضبط المتهمين وسيدتين ورجل معهما في الشقة وتحرّر محضر بالواقعة.. وتولت النيابة التحقيق فأمرت النيابة بحبسهم جميعًا.

وكانت المعلومات السرية قد وردت لمديرية أمن القليوبية تفيد بقيام عاطل وزوجته بإدارة شقتهما لممارسة الرذيلة واستقطاب النسوة وراغبي المتعة من الرجال لممارسة البغاء في عزبة عثمان بدائرة قسم أول شبرا الخيمة.

وتم تشكيل فريق بحث قادة العقيد أحمد الخولي، رئيس فرع البحث الجنائي، والعميد صمويل عطالله مأمور قسم أول شبرا الخيمة وتوصلت التحريات أن عاطلاً قام بتكوين شبكة دعارة بمساعدة زوجته واتخذا شقتهما بدائرة قسم أول شبرا وكرًا لنشاطهما حيث يقوم الزوج باستقطاب الرجال راغبي المتعة الحرام، وتقوم زوجته باستقطاب السيدات

والنسوة الساقطات لممارسة الرذيلة مقابل مبالغ مالية كبيرة.

وبعد استصدار إذن من النيابة العامة تمكن المقدم أحمد عصر رئيس مباحث قسم أول شبرا الخيمة، من القبض على الزوج وزوجته وضبط بصحبتهما سيدتين ورجل آخر يمارسان الرذيلة وتم تحرير محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق فأمرت بحبسهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *