الجمال  يشيد بحجم العمل الجاري فى معهد جنوب مصر للأورام لخدمة المرضى من مختلف محافظات الصعيد

 

اسماء عباس

أشاد الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط بحجم العمل الجاري فى معهد جنوب مصر للأورام من أجل مواصلة تقديم خدمة طبية متميزة ومنتظمة للمرضى المترددين عليه للعلاج من مختلف محافظات الصعيد والذى يتجاوز عددهم أكثر من 40 ألف مريض سنوياً من المصابين بمختلف أنواع الأورام ومن شتى الأعمار.

وأشار رئيس جامعة أسيوط إلى أن العمل يجرى بمعهد جنوب مصر للأورام ومستشفاه بكامل طاقته رغم الظروف الاستثنائية التي تمر بها مصر فى مواجهة كوفيد 19 ، وهو ما يستدعى تطبيق المعهد لخطة الجامعة الاحترازية بشأن تطهير وتعقيم مستشفياتها المتخصصة لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد على نحو مضاعف ومكثف بالمعهد لما يمثله الفيروس من خطورة مباشرة على مرضى الأورام.

وكشف الدكتور سامى عبد الرحمن عميد المعهد أن جميع الأقسام الطبية تعمل بكامل طاقتها وتقوم بالدور المنوط بها فى خدمة مرضى الأورام على أكمل وجه والتي تشمل العيادات الخارجية ، والعمليات الجراحية ، والعناية المركزة كبار وأطفال ، وعناية طب الأورام، وعلاج الحقن الكيماوي والعلاج الإشعاعي، وكذلك أقسام التخدير، وعلاج الآلام، وحقن الآلام المزمنة والمعامل وبنك الدم والأشعة التشخيصية والمسح الذرى.

وأوضح عميد معهد جنوب مصر للأورام أن العمل جارى على قدم وساق للحفاظ على مستوى الخدمة الطبية المقدمة لذلك العدد الهائل من المرضى مع الالتزام بكافة الإجراءات والضوابط الاحترازية ومعايير مكافحة العدوى لحماية المترددين على المعهد والحفاظ على سلامتهم وذلك بتكاتف جهود إدارة المعهد من السادة الوكلاء لمختلف القطاعات، والدكتور أحمد عوض مدير المستشفى ونائبه الدكتور عادل جمعة والدكتورة سحر عيسى مدير الشئون الطبية والعلاجية بالمعهد ، موجها التحية لكافة الأطقم الطبية العاملين بالمعهد من أطباء وتمريض وصيادلة وفنيين وعمال لما يبذلوه من جهد للقيام بعملهم على أكمل وجه وكذلك الشكر إلى كافة الإدارات المختصة بتسيير العمل داخل أقسام المعهد المختلفة والحفاظ على انتظامه وحسن سيره.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *