الجمال: يستقبل ممثل المنظمة الألمانية التابعة للمنظمة الأوربية لحماية الحيوان والبيئة ETN)

الإثنين, 1 فبراير 2021, 12:46 م
اسماء عباس
استقبل الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط الدكتور مصطفى واصف ممثل المنظمة الألمانية التابعة للمنظمة الأوربية لحماية الحيوان والبيئة ETN))،وذلك لبحث آليات وسبل واقعية للتصدي لظاهرة انتشار الكلاب الضالة بالمحافظة من أجل وضع الحلول الممكنة التي يمكن أن تشارك بها الجامعة للتصدي لتلك المشكلة وفق الضوابط الإنسانية الرحيمة هذا إلى جانب مناقشة مشروع تعقيم الكلاب لمنعها من التكاثر والذي سيتم بالتعاون مع المحافظة وأطباء كلية الطب البيطري ومنظمة GRES الألمانية .
وخلال اللقاء أكد الدكتور طارق الجمال على حرص إدارة الجامعة على توسيع وتعميق أوجه تعاونها مع المحافظة في مختلف المجالات التي تخدم المواطنين ، وخاصة المشكلات المجتمعية والبيئية التي تتطلب ضرورة تكامل الأدوار بين الجانبين ، فالجامعة تحظى بالكوادر العلمية من المتخصصين القادرين على تحديد المشكلات وأسبابها وتداعياتها ووضع حلول مناسبة لها ، معرباً عن رغبته في توفير كافة الإمكانيات لسرعة التصدي لمشكلة الكلاب الضالة والتى تتسبب في إحداث العديد من الأضرار للمجتمع والفزع للمواطنين .
جاء هذا اللقاء فور انتهاء الاجتماع الذي عقدته الدكتورة مها غانم نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة بهذا الشأن والذي جاء بحضور الدكتورة مديحة درويش عميد كلية الطب البيطرى ،الدكتور فاروق عبد القوى مستشار رئيس الجامعة للشئون الزراعية والبيئية ، والدكتور ثابت عبد المنعم رئيس مركز الدراسات والبحوث البيئية ، والدكتور حمدى البيطار مدير مركز رصد ودراسة المشكلات المجتمعية ، والدكتور أحمد فتحي مدير المستشفى البيطري التعليمي ، والدكتور خالد العمري مدير مديرية الطب البيطري ،والدكتور ممدوح على بدران نقيب الأطباء البيطريين بأسيوط .
وفى الإطار ذاته فقد أوضحت الدكتورة مها غانم أن الاجتماع تضمن مناقشة عدد من الحلول المقترحة والتى تضمنت مشروع تعقيم الكلاب الضالة وتطعيمها ضد مرض السعار كأحد الحلول طويلة الأمد والذي يتم من خلال قيام منظمة GRES الألمانية بالتعاون مع محافظة أسيوط وكلية الطب البيطرى والهيئة البيطرية وجميع الجهات المسئولة عن الأمن بتجهيز غرفة عمليات مناسبة لتعقيم الكلاب ، وتوفير فريق لصيدها ومكان لإيوائها بعد العملية لمدة ثلاث أيام ، وتنظيم فريق العمل الجراحى من الأطباء البيطريين، كما تم مناقشة تكاليف هذا المشروع من حيث عدد الكلاب التي سيتم تعقيمها ، وتكاليف إقامة الأطباء ، تكاليف تجهيز غرفة العمليات ، تكاليف العمالة البشرية لصيد وإحضار الكلاب،نقل الكلاب إلى مقرهم الأخير
كما أضافت الدكتورة مها غانم أن الاجتماع تطرق إلى مناقشة الحلول المقترحة للقضاء على تلك الظاهرة ومنها جمع الكلاب وتوطينها خارج المدينة مع العمل على نشر ثقافة الرفق بالحيوان لدى المواطنين والأطفال ، الحث على اقتناء كلاب الحراسة البلدي وكيفية إيوائه ، وتعقيم الكلاب للحد من التكاثر ، علاج الكلاب من الأمراض المعدية ، عمل دعاية في التليفزيون لتبنى الكلاب منزلياً ،هذا فضلاً عن إعلان مشكلة الكلاب الضالة مشكلة ذات أولوية يجب حلها بكل حزم وقوة وبتكاتف كافة الجهود .
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.