الجامعة البريطانية تستضيف دورة لتدريب ١٥ صحفي على الوسائل المتطورة ضمن مبادرة “Inspire Egyp” وبالتعاون مع “رويترز”

كتبت: د. سمية النحاس

إستضافت كلية الإعلام والإتصال بالجامعة البريطانية في مصر الدورة التدريبية وورشة العمل لعدد من الصحفيين بعدة مؤسسات صحفية مختلفة ، بهدف التعرف والوقوف على أحدث الوسائل المتقدمة والمختلفة في هذا القطاع ، والتحقق من الأخبار والتصدى لإنتشار الـ Fake News ، والتي تنظمها السفارة البريطانية بالقاهرة في إطار مبادرة Inspire Egyp بالتعاون مع وكالة رويترز للأنباء .

ورحب الدكتور أحمد حمد رئيس الجامعة البريطانية في مصر ، بالمتدربين ونقل لهم ترحيب رجل الصناعة محمد فريد خميس رئيس مجلس أمناء الجامعة البريطانية ، وتقديره للصحافة والوسط الإعلامي ، مؤكداً دعم الجامعة لكافة الأبحاث المتعلقة بتطوير منظومة الإعلام .

وأوضح حمد أن الجامعة قامت من خلال مكتب التعاون الدولي التابع لها ، بالترتيب والتنسيق مع السفارة البريطانية بالقاهرة لإستضافة هذه الدورة ، وذلك في إطار الدور الرائد للجامعة في النهوض بالمجتمع وإيماناً بأهمية دور الصحفيين ومسئوليتهم العامة فيما يتعلق بالشفافية والمصداقية في ظل السباق الكبير والتنافس الشديد في سرعة نشر الأخبار المعتمد على إستخدام الأدوات التكنولوجية الجديدة .

وأعرب الدكتور محمد شومان عميد كلية الإعلام والإتصال بالجامعة البريطانية ، عن سعادته بالمستوى الذي يتمتع به المتدربون ، وشدد على أهمية دور الصحفيين في تشكيل وعي المجتمع وقيادة التغيير نحو الأفضل من خلال نشر ونقل الحقائق بعد تدقيقها .

وقال شومان :” أن الهدف من إستضافة الكلية لهذه الدورة التي تنظمها السفارة البريطانية هو تحسين معايير الأداء الصحفي في ظل المستحدثات التكنولوجية الراهنة بما يعود بالنفع على الواقع الصحفي والإعلامي والمجتمعي في مصر” .

وأشار الدكتور محمد عيد مدير مكتب التعاون الدولي بالجامعة البريطانية في مصر ، إلى أن هذا البرنامج التدريبي يأتي في إطار مبادرة “Inspire Egyp” التابع للسفارة البريطانية ، وشارك به وإستفاد منه ١٥ صحفي من صحف ( المصري اليوم ، الشروق ، مصراوي ، الأخبار) بالإضافة للمعيدين وطلاب كلية الإعلام والإتصال بالجامعة البريطانية ، حيث تضمن البرنامج عدة محاور منها التدريب على أحدث أنواع الصحافة وهي صحافة الموبايل والتي باتت تشكل جزء كبير من تدفق الأخبار .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *