اعترافات الأم القاتلة: ارتبطت بعلاقة محرمة مع موظف وقتلت ابنى خشية الفضيحة

 

حسنى عبد التواب

نجحت الأجهزة الأمنية في محافظة بني سويف فى كشف غموض العثور على جثة طفل رضيع مجهول الهوية بمياه مصرف اللبينى التابع لعزبة أبوالنور.

بدأت الحكاية بعدما تلقى ضباط مركز الواسطى بلاغا بالعثور على جثة طفل رضيع مجهول يبلغ من العمر 3 شهور بمياه مصرف اللبينى التابع لعزبة أبوالنور مركز الواسطى

على الفور انتقلت الأجهزة الأمنية لمعاينة الجثة وبمناظرتها أفاد تقرير مفتش الصحة أن الجثة في حالة انتفاخ و لا توجد بها إصابات ظاهرية و أن سبب الوفاة إسفكسيا الغرق.

وبدأ فريق البحث المشكل برئاسة اللواء علاء الدين سليم مساعد وزير قطاع الأمن العام و ضباط إدارة البحث الجنائى في بني سويف سعيهم لكشف الحقيقة حيث توصلوا سريعا للجانى.

حيث افادت التحريات أن وراء ارتكاب الواقعة والدة الطفل الرضيع ربة منزل 26 سنة بقصد التخلص منه بإلقائه بمياه المصرف.

بتقنين الإجراءات تم استهداف الأم القاتلة بمأمورية أسفرت عن ضبطها و بمواجهتها بما توصلت إليه التحريات أقرت بها و اعترفت تفصيلياً بارتكابها الواقعة.

حيث أقرت الأم بارتباطها بعلاقة محرمة مع موظف و حملها منه سفاحا و عقب ولادتها للطفل قررت التخلص منه بإلقائه بمياه المصرف خشية افتضاح أمرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *